مطالب بحل الحشد الشعبي قبل حل البرلمان لضمان نزاهة الانتخابات

اخبار العراق
اخبار العراق
اخبار العراق27 أبريل 2021آخر تحديث : منذ شهرين
مطالب بحل الحشد الشعبي قبل حل البرلمان لضمان نزاهة الانتخابات

اخبار العراق- وطن نيوز

اخبار العراق اليوم – اخر اخبار العراق

W6nnews.com  ==== وطن === تاريخ النشر – 2020-10-31 08:31:09

التحديث الاخير:

بغداد / شبكة اخبار العراق – رغم اقرار مجلس النواب العراقي قانون الانتخاب بصيغته النهائية وفق نظام الدوائر المتعددة ، واستعداده لمناقشة مشروع قانون المحكمة الاتحادية ، تمهيدا للانتخابات المبكرة المقرر اجراؤها في 6 حزيران 2021 ويعود الجدل الى حل البرلمان وهو من اهم القضايا. بينما لا يمكن إجراء انتخابات مبكرة بدونهم ، بينما يتحدث النواب عن عدم وجود مشكلة في حل البرلمان ، يرى آخرون أنه يجب حل قوات الحشد الشعبي ، الذراع الإيراني الخطير في العراق ، لضمان النزاهة. في الانتخابات ، وهناك من يعتقد أن هذا ممكن فقط بموافقة السيستاني وخامنئي. وفي حال استمرار وجود أسلحة الهاربين من قبل ميليشيا الحشد خارج إطار الدولة. وفقا للمادة 64 من الدستور العراقي ، لمجلس النواب القدرة على حل نفسه بناء على طلب من ثلث أعضائه ، أو من رئيس الوزراء بموافقة رئيس الجمهورية ، بشرط ألا يكون الطلب غير مقبول. قدم خلال فترة استجواب رئيس الوزراء. بعد حل مجلس النواب يدعو رئيس الجمهورية إلى إجراء انتخابات عامة في البلاد في مدة أقصاها 60 يومًا. في هذه الحالة ، تعتبر الحكومة مستقيلة ، وهي تمارس الأعمال فقط. وفي هذا السياق أكد ممثل “تحالف القوى العراقية” رعد الدهلقي أن مجلس النواب سيحل نفسه قبل شهرين من موعد الانتخابات. واعتبر ، في مقابلة صحفية ، أن البرلمان كان بإمكانه المماطلة في قانون الانتخابات لو لم يكن يريد انتخابات مبكرة. وأشار إلى أن هناك قضية واحدة قد تمنع حل مجلس النواب وهي عدم القدرة على السيطرة على السلاح الخارج عن السيطرة ، لذلك يجب حل قوات الحشد الشعبي كخطوة تهدف إلى استقرار العراق ووقف نزيف الدم العراقي والتأكد من ذلك. نزاهة الانتخابات ، الأمر الذي يفاقم خطر حل السلطة التشريعية دون ضمانات بإجراء انتخابات بعيدة عن تأثير السلاح. وتابع: “لذلك ستكون هناك مناقشات وتوقفات حول هذه النقطة بالتحديد لمنع صعود القوات المسلحة إلى رئاسة الحكومة” ، محذرًا من عواقب إدارة الأمور من قبل قوى غير تابعة للدولة. وأوضح أن مجلس النواب سيحل نفسه بعد أن تؤكد مفوضية الانتخابات قدرتها على إجراء الانتخابات في موعد متفق عليه ، إضافة إلى استكمال الإجراءات المهمة للعملية الانتخابية ، كإعداد الاقتراع البيومتري ، وإعداد سجلات الناخبين ، وتحديد الدوائر الانتخابية بشكل واضح.وقال نائب آخر إن حل مجلس النواب نفسه هو الخطوة الأخيرة قبل الانتخابات ، مشيرا إلى ضرورة استكمال الإجراءات الأخرى اللازمة قبل ذلك ، مثل إقرار قوانين الانتخابات والمحكمة الاتحادية ووضع الإجراءات الفنية. وأشار إلى أنه لا يمكن لمجلس النواب حل نفسه إلا بعد التأكد من عدم حدوث فراغ خلال الشهرين السابقين على الانتخابات ، حيث ستبقى الدولة في حالة “فراغ تشريعي”. وشدد على أن الحكومة مطالبة بالسيطرة على كل ما من شأنه زعزعة الأجواء الانتخابية ، وفي مقدمتها وجود السلاح المسلح لبعض الأحزاب ، الأمر الذي سيؤثر بالتأكيد على نتائج الانتخابات ، خاصة في القرى والمناطق النائية البعيدة عن السيطرة. ولفت إلى أن معظم الكتل النيابية ليس لديها اعتراض على قضية حل مجلس النواب نفسه ، حيث يمثل ذلك مطلبًا شعبيًا ، “لكن هذا لا يعني أنه لا يوجد ضغط لتوفير بيئة آمنة قبل إجراء العملية الانتخابية”.وتعهد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ، في كلمة بمناسبة الذكرى الأولى لانطلاق احتجاجات أكتوبر في العراق ، بأن تكون الانتخابات المبكرة نزيهة ونزيهة ، موضحا أن حكومته ستحميهم من التزوير وتأثير السلاح الهارب ، باتباع الوسائل القانونية والخطط الأمنية المشددة. وأشار إلى أن هناك جهودا لمنظمات دولية لمراقبة الانتخابات العراقية ، لضمان مزيد من الشفافية والنزاهة. وأكد المتحدث باسم رئيس الوزراء أحمد الملا طلال ، في أغسطس الماضي ، أن الحكومة تسعى إلى تسيير العملية الانتخابية بعيدا عن المال السياسي والأسلحة الهاربة. وأشار إلى أن تحديد موعد إجراء انتخابات مبكرة جاء بعد دراسة مستفيضة استجابة للإرادة الشعبية. وأوضح بدر الزيادي ، عضو البرلمان عن ائتلاف “سيرون” ، أن مجلس النواب سيحل نفسه قبل شهرين من الموعد الحقيقي للانتخابات ، والذي يتم تحديده بالاتفاق بين الحكومة وهيئة الانتخابات ومجلس النواب. وشدد ، في حديث صحفي ، على ضرورة توفير كافة الظروف المناسبة لإجراء الانتخابات. وأشار إلى أن استكمال قانون الانتخابات هو خطوة على طريق إجراء انتخابات مبكرة ، وكذلك التصويت على قانون المحكمة الاتحادية ، بهدف أن تلعب المحكمة دورها. واضاف ان “البرلمان ليس لديه مشكلة في حل نفسه”. سنكون مع شعبنا ، ونحن مستعدون لذلك ، لكن بعد تحضير الأمور ، حتى لا يبقى فراغ بعد حل البرلمان نفسه. وشدد النائب عامر الفايز ، في وقت سابق ، على ضرورة اتخاذ خطوات مهمة قبل حل مجلس النواب نفسه ، محذرا من المطالبة بحل مجلس النواب قبل استكمال تلك الخطوات. “في حال حل مجلس النواب نفسه تتحول الحكومة الحالية (برئاسة الكاظمي) الى حكومة تصريف اعمال وهو ما يعني تقييد صلاحياتها في مكافحة الفساد والانتقام من قتلة المتظاهرين وعدم قدرتها على التنفيذ. وكثير من الفقرات التي تضمنتها في برنامجها الحكومي “. يشار إلى أن الانتخابات المبكرة كانت أحد المطالب الرئيسية لموجة الاحتجاجات الشعبية التي بدأت في العراق منذ أكثر من عام.


العراق اليوم

مطالب بحل الحشد الشعبي قبل حل البرلمان لضمان نزاهة الانتخابات

اخبار العراق العاجلة

شبكة اخبار العراق

اخر اخبار العراق اليوم

#مطالب #بحل #الحشد #الشعبي #قبل #حل #البرلمان #لضمان #نزاهة #الانتخابات

المصدر – تحقيقات – شبكة اخبار العراق
رابط مختصر