أصيب معلم وطلاب في مدرسة للأطفال، السبت، جراء قصف مدفعي لقوات النظام استهدف مدرسة ابتدائية في الريف الشرقي لمحافظة إدلب شمال غربي سوريا.

قالت منظمة “الدفاع المدني السوري” (الخوذ البيضاء)، إن 3 أطفال ومعلمة (أحد الأطفال والمعلم أصيبوا بجراح خطيرة)، جراء قصف مدفعي لقوات النظام، استهدف مدرسة “الشهداء” في “آفس”. قرية بريف إدلب الشرقي، مؤكدة أن فرقها نقلت الجرحى من سيارة مدنية كانت تنقلهم على الطريق، وتم تقديم الإسعافات الأولية لهم أثناء نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

إلى ذلك، استهدفت قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران بالصواريخ مدينة سرمين وبلدة النيرب وقرية آفس بريف إدلب الشرقي، وبلدتي كفرعما وكفرتا. وعل وتديل والوسطى والقصر بريف حلب الغربي، ودير سنبل والفطيرة وسفوهان وفليفل في منطقة جبل الزاوية. وتقع جميعها في ريف إدلب الجنوبي ضمن ما يعرف بـ”منطقة خفض التصعيد الرابعة” (إدلب وضواحيها)، شمال غربي سوريا.

على صعيد متصل، أعلنت هيئة تحرير الشام، السبت، تدمير آلية عسكرية لقوات النظام من نوع “ZIL” (ناقلة جند)، بعد استهدافها بصاروخ موجه من قبل طاقم “MD” في المنطقة. جبهة مدينة سراقب بريف ادلب الشرقي. .

زمن الوصل