أبو عبيدة: لن يتم إطلاق سراح أي من أسرى الاحتلال دون تفاوض، والآلاف من مجاهدينا ما زالوا ينتظرون دورهم للقتال.

اخبار فلسطين10 ديسمبر 2023آخر تحديث :

اخبار فلسطين – وطن نيوز

فلسطين اليوم – اخبار فلسطين اليوم

W6nnews.com  ==== وطن === تاريخ النشر – 1970-01-01 03:00:00

أكد الناطق العسكري لكتائب القسام أبو عبيدة، اليوم الأحد، أنه لم ولن يتم إطلاق سراح أي من أسرى الاحتلال الإسرائيلي إلا عن طريق التبادل، وأن مجاهدي القسام بخير وصفوفهم جيدة. متماسكون وقويون، ولا يزال الآلاف منهم ينتظرون دورهم في القتال.

وقال المتحدث باسم كتائب القسام في كلمة مسجلة بثتها قناة الجزيرة: إن “الاحتلال مستمر في الانتقام الأعمى من المدنيين وتدمير البنى التحتية في حرب همجية بشعة هي الإنجاز الوحيد الذي يشيد به قادة الاحتلال”.

وأضاف: “خلال 10 أيام من استئناف القتال، تمكن الثوار من استهداف قوات الاحتلال في مناطق التوغل القديمة والجديدة”.

وتابع: “وبعد اقتراب مجاهدينا من قوات العدو المتمركزة، تمكن مجاهدونا من تدمير أكثر من 180 آلية عسكرية جزئيا أو كليا في مناطق الشجاعية والزيتون والشيخ رضوان ومعسكر جباليا وبيت لاهيا شرقي المدينة”. دير البلح، وشرق وشمال خانيونس، جنوب قطاع غزة”.

وتابع: “مجاهدونا هاجموا القوات الغازية بقذائف الياسين والعبوات القوية والعمليات الفدائية. لقد قمنا بعدة عمليات نوعية للقوات الغازية خارج هذه القوات. وتنوعت هذه العمليات بين نصب الكمائن ومواجهتهم بالرشاشات والعبوات الناسفة وفوهات الأنفاق المفخخة، وإيقاعهم في كمائن معدة، إضافة إلى عمليات القنص”.

وذكر أن عمليات المقاومة أسفرت عن خسائر كبيرة في صفوف قوات الاحتلال، وعادت أغلب قواتنا إلى قواتها سالمة.

وقال: “تمكنا من ضرب القوات الغازية بقذائف الهاون والمنظومة الصاروخية، وقصفنا مدننا المحتلة بعشرات القذائف الصاروخية”.

وجدد أبو عبيدة التأكيد على أن ما يحققه العدوان هو الدمار والقتل العشوائي، مشيرا إلى أن الاحتلال فشل في شمال وجنوب قطاع غزة، وسيظل يفشل كلما توغل في منطقة أخرى.

كما أكد أن صمود المجاهدين في الميدان وإلحاق العدو خسائر فادحة سيستمر بإذن الله تعالى.

أما عن الأسرى فقال أبو عبيدة: “الهدنة المؤقتة أثبتت صدقنا وكذب العدو، والهدنة أثبتت أن أحداً من أسرى العدو لم ولن يطلق سراحه إلا بالمبادلة”.

وأضاف: “لقد أظهرنا للعدو والصديق المعاملة الطيبة التي يتلقاها أسرانا، على عكس السادية التي يواجهها أسرانا في سجون الاحتلال.

وتابع: “لا نتنياهو ولا حكومته ولا الصهاينة في البيت الأبيض يستطيعون إطلاق سراح جندي واحد من كتائب القسام، والعملية الفاشلة لتحرير أسير صهيوني أثبتت ذلك”.

وعن التصريحات الإسرائيلية حول القضاء على المقاومة في غزة، أكد أبو عبيدة أن تفاخر العدو المتكرر بإعلان هدف القضاء على المقاومة في غزة هو هدف للاستهلاك المحلي لجمهور اليمين المتطرف. وإذا كان الاحتلال قادراً على القضاء على حماس في غزة، فهل يستطيع القضاء عليها؟ في الضفة الغربية المحتلة والقدس؟!

وأضاف: “لا يزال الاحتلال يتلقى ضربات موجعة في الضفة الغربية، آخرها قبل أيام في القدس، والقادم أعظم”.

ودعا أبو عبيدة: “مقاتلي شعبنا في كل مكان، وأحرار أمتنا، والرافضين للاحتلال في كل أنحاء العالم، إلى الاستنفار للرد على العدو بالقتال والتظاهر وإزعاج العدو”. وأضاف: “لا خير فيمن يستمر في مشاهدة جرائم الاحتلال بحق أهلنا ومدنيينا ومحاولة تهجيرهم”.

وأوضح الناطق باسم القسام أن المحرقة التي نفذها العدو تهدف إلى كسر قوة مقاومتنا، وقال: “لكننا قدر الله، ونحن نقاتل على أرضنا في معركة مقدسة كتبت لنا تضر بوجه هذا الاحتلال الهمجي. ولا خيار أمامنا سوى محاربة هذا المحتل الهمجي في كل حارة وشارع وزقاق”. .

وأشار أبو عبيدة إلى أن مجاهدي القسام بخير وصفوفهم متماسكة وقوية، وما زال الآلاف من مجاهدينا ينتظرون دورهم للقتال.

وذكر أن شهادات مجاهدي القسام العائدين من ساحات القتال تؤكد قوة عزيمتهم ومعنوياتهم، ومدى الانهزامية في معنويات عدونا.


اخبار فلسطين لان

أبو عبيدة: لن يتم إطلاق سراح أي من أسرى الاحتلال دون تفاوض، والآلاف من مجاهدينا ما زالوا ينتظرون دورهم للقتال.

اخبار فلسطين عاجل

اخر اخبار فلسطين

اخبار فلسطين لحظة بلحظة

#أبو #عبيدة #لن #يتم #إطلاق #سراح #أي #من #أسرى #الاحتلال #دون #تفاوض #والآلاف #من #مجاهدينا #ما #زالوا #ينتظرون #دورهم #للقتال

المصدر – سما الإخبارية