اتسم العام 2022 بإنجازات نوعية … واللجنة الوطنية تستعرض انتهاكات الاحتلال في المجالات التربوية

اخبار فلسطين15 ديسمبر 2022آخر تحديث :

اخبار فلسطين – وطن نيوز

فلسطين اليوم – اخبار فلسطين اليوم

W6nnews.com  ==== وطن === تاريخ النشر – 2022-12-14 13:03:52

غزة – “القدس العربي”: أصدرت حملة المقاطعة ومناهضة التطبيع في فلسطين تقريرها السنوي لعام 2022 والذي تضمن ملخصًا لأبرز وأهم إنجازات برامج وأنشطة الحملة ، وأكدت أن تميزت بإنجازات نوعية ، فيما استعرضت اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم الانتهاكات الإسرائيلية خلال الشهر. ماضي.

وتناول التقرير ملخصا لأهداف الحملة على مدار العام وإنجازاتها بما يضمن تعزيز أدوات المقاطعة وتفعيل العمل السياسي والإعلامي والشعبي ضد التطبيع.

وذكرت الحملة أن عام 2022 تميز بعدد من الإنجازات النوعية التي عملت على تنفيذها وإنتاجها على أفضل وجه بما يتناسب مع تحقيق أهداف الخطة.

وأشارت إلى أنها نظمت المؤتمر الدولي بعنوان “الموجة الجديدة من التطبيع … الانعكاسات واستراتيجيات المواجهة” ، والذي تم تنفيذه بالتعاون مع مجلس العلاقات الدولية ، في إطار سعيها لوضع استراتيجيات جديدة لمكافحة التطبيع. مع الاحتلال لافتا الى ان العديد من الشخصيات الرسمية والوطنية والعربية شاركت في ذلك المؤتمر. وإسلامية.

وأوضحت أنها أطلقت خلال عام 2022 وبالتعاون مع العديد من الجهات والهيئات المختصة في قطاع غزة ، عددا من مواثيق الشرف ضد التطبيع في عدة مجالات ، وهي ميثاق الشرف النقابي ، وميثاق الشرف الطلابي ، وميثاق الشرف الطلابي. ميثاق الشرف الثقافي ، حيث قوبلت هذه المواثيق بموافقة وإجماع الجمهور. الفلسطينيون والعرب بشكل عام.

تضمنت الأنشطة التي تم تنفيذها إصدار كتيب بعنوان “دليل التطبيع والمقاطعة” ، والذي يتضمن ثلاثة فصول عن التطبيع والمقاطعة والاتفاقيات الإبراهيمية.

وأكدت حملة المقاطعة أن الاحتلال الإسرائيلي “دخيل على المنطقة العربية ، غريب عليها ، ومغتصب للأرض والحقوق والثروة ، ويريد من التطبيع مصادرة التاريخ والجغرافيا والعقل والعاطفة والإرادة العربية”.

ولفتت إلى أن الاحتلال يريد أن يفرض القبول بـ “اغتصابه وسيطرته على أرضنا وثرواتنا” ، مؤكدة أن معارضة التطبيع وتشديد المقاطعة “هما السلاحان اللذان يبقى للأمة”.

يشار إلى أن عمليات التطبيع التي قامت بها بعض الدول العربية شهدت نشاطًا ملحوظًا ، بعد توقيع “اتفاقيات إبراهيم” في الربع الأخير من عام 2020 ، والتي تمثلت بتوقيع العديد من اتفاقيات التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية. والعسكرية والأمنية.

كما تضمنت الفترة التي أعقبت توقيع اتفاقيات التطبيع زيارات لمسؤولين إسرائيليين لعدد من العواصم العربية ، وتبادل تلك الزيارات مع زيارات أخرى لمسؤولين عرب كبار من دول التطبيع ، بالإضافة إلى زيارات نظمتها مؤسسات وأفراد ورجال أعمال عرب إلى جمهورية مصر العربية. دولة محتلة.

إلا أن كل هذه الاتفاقيات التي حاولت دفع الشعوب العربية إلى تبني خيار التطبيع ظهر فشلها مؤخرًا خلال فعاليات مونديال قطر التي تقام في قطر ، مما أظهر مدى التعاطف العربي مع القضية الفلسطينية ، و رفض العرب التعامل مع الإعلام الإسرائيلي أو أي فكرة تطبيع.

في سياق آخر ، أصدرت اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم ، نسخة تشرين الثاني من مرصد الانتهاكات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني في المجالات التربوية والثقافية والعلمية.

وأوضحت اللجنة الوطنية أن هذا المرصد يقوم على متابعة ورصد هذه الانتهاكات في إطار سعي اللجنة الوطنية الدائم لإطلاع المنظمات الدولية المتخصصة ، لا سيما منظمة “اليونسكو” و “الإيسيسكو” و “الألكسو” ، على الجوانب التربوية والثقافية والثقافية. الظروف العلمية في فلسطين بشكل عام والقدس بشكل خاص. الذي يسعى الاحتلال بكل الوسائل لتهويده وتاريخه بفرض سيطرته على المدارس والمناهج الفلسطينية ، والمشهد الثقافي فيها ، ويهدف المرصد إلى إبراز الانتهاكات التي يرتكبها الاحتلال وانتهاكه لكافة المواثيق الدولية ذات الصلة. .

وذكرت أن قوات الاحتلال أصابت ، خلال الشهر الماضي ، 15 طالبا واعتقلت 45 طالبا ، فيما قتل ثلاثة طلاب برصاص الاحتلال ، خلال عدة هجمات على المناطق الفلسطينية.

وأوضحت أن محكمة إسرائيلية أيدت خلال شهر تشرين الثاني قرار هدم مدرسة عين سامية التابعة لمديرية التربية والتعليم في مدينة رام الله ، كما أبلغت بهدم مدرسة أخرى في مسافر يطا. مسافر يطّا ، بالإضافة إلى مداهمة مدرسة اللبن الثانوية في محافظة نابلس أكثر من مرة ، ومدرسة الإبراهيمي في الخليل ، ومدرسة أخرى في أريحا.

وجاء التقرير عن توغلات الاحتلال المتكررة في الحرم الإبراهيمي ، وكذلك سرقة أعمدة أثرية من خربة تارفين في قرية عطارة برام الله ، إضافة إلى جنود الاحتلال والمستوطنين في خربة تبنة الأثرية ، في مدينة رام الله.

كما رصد التقرير عدة انتهاكات إسرائيلية في مجال البيئة ، منها هدم منشآت ومزارع ، وسرقة الفاكهة ، وقطع أشجار بأعداد كبيرة. وخصص التقرير جزءا منه لرصد الانتهاكات الإسرائيلية بحق مدينة القدس المحتلة ، والتعامل مع الاعتداءات على المؤسسات التعليمية واعتقال الطلاب.

يستعرض المرصد بشكل شهري الانتهاكات الإسرائيلية في مجال التعليم والتعليم العالي والتراث المادي ، إضافة إلى الانتهاكات الإسرائيلية في مجال التعبير الثقافي ، ومجالات البيئة ، ويكرس جزءًا من لمدينة القدس والانتهاكات المتكررة فيها.

تعتمد اللجنة الوطنية في مرصدها للانتهاكات الإسرائيلية في مجالات التربية والثقافة والعلوم ، على مجموعة من مصادر المعلومات الرسمية وغير الرسمية ، والهيئات والمنظمات الدولية لحقوق الإنسان ، وكذلك وكالات الإعلام والصحافة ، بالإضافة إلى تقارير فرق متخصصة في اللجنة الوطنية لرصد التحريض والعنصرية في وسائل الإعلام الإسرائيلية والانتهاكات المتعلقة بمجالات عملها.

اخبار فلسطين لان

اتسم العام 2022 بإنجازات نوعية … واللجنة الوطنية تستعرض انتهاكات الاحتلال في المجالات التربوية

اخبار فلسطين عاجل

اخر اخبار فلسطين

اخبار فلسطين لحظة بلحظة

#اتسم #العام #بإنجازات #نوعية #واللجنة #الوطنية #تستعرض #انتهاكات #الاحتلال #في #المجالات #التربوية

المصدر – فلسطين | القدس العربي