الأولوية الآن هي وقف العدوان وإدخال مواد الإغاثة إلى غزة وحماية المدنيين

اخبار فلسطين23 أكتوبر 2023آخر تحديث :

اخبار فلسطين – وطن نيوز

فلسطين اليوم – اخبار فلسطين اليوم

W6nnews.com  ==== وطن === تاريخ النشر – 2023-10-23 12:56:22

رام الله – دنيا الوطن
قال رئيس الوزراء محمد اشتية، إن سعينا من أجل الحرية والاستقلال وإقامة دولتنا لن يتوقف، وصمودنا على أرضنا لن يخل بجرائم المستعمرين.

وأضاف في كلمته في مستهل جلسة الحكومة بمدينة رام الله اليوم الاثنين، أن شبح الموت يهدد آلاف الأطفال والمرضى في المستشفيات التي أوشك الوقود على نفادها، مع استمرار انقطاع الكهرباء، الماء والدواء والغذاء لأهلنا هناك، لليوم السابع عشر، في ظل المجازر التي يتعرضون لها. أهلنا في قطاع غزة على يد آلة القتل والإجرام الإسرائيلية.

وشدد اشتية على أن ما يحدث في غزة يتطلب من أصحاب الضمائر الحية ودعاة حقوق الإنسان التحرك من أجل وقف القتل والتهجير القسري، وإعادة شرايين الحياة لشعبنا المحاصر بحمم الموت الذي أقل ما يقال عنه أنه جريمة. ضد الإنسانية، والقتل الجماعي، وانتهاك صارخ للقانون الإنساني الدولي واتفاقيات جنيف.

وأشار إلى أن جرائم الاحتلال ترتكب في كافة أنحاء فلسطين في غزة وطولكرم والجلزون ونور شمس ورام الله ونابلس وجنين والقدس والخليل وأريحا وبيت لحم وطوباس وقلقيلية وفي كل مكان على يد الجيش. والمستعمرين. ويجب أن تتوقف هذه الجرائم فوراً.

وقال اشتية: إن صوت الضمير العالمي وشعوب العالم أعربوا بصوت عال عن رفضهم لهذه الجرائم، ولكن يجب أن يسمعه حماة إسرائيل. وحيا كافة الأصوات المطالبة بالحرية لشعب فلسطين، ودعا شعوب العالم إلى مواصلة دعم حقوق شعبنا ووقف العدوان عليه.

وأشار إلى أن ما يقوله قادة دولة الاحتلال عن الاستعدادات للاجتياح البري يعني الاستمرار في ارتكاب جرائم جديدة وفظائع وتهجير قسري وقتل من أجل القتل والانتقام.

وشدد اشتية على أن الشعب الفلسطيني صاحب حضارة وشعب عريق له تاريخ وحاضر ومستقبل. هم أصحاب الأرض وموجودون عليها منذ آلاف السنين، وإسرائيل كيان استعماري احتل أرضنا وشرّد شعبنا.

وتساءل: أين الحضارة التي تسمح للاحتلال بقتل 1800 طفل بينهم أطفال رضع؟ أين الحضارة التي تسمح بقتل الأبرياء من النساء والشيوخ والعجزة؟ أين الحضارة التي تحاصر وتحرم 2.3 مليون فلسطيني من الماء والكهرباء؟ أين الحضارة التي تسمح بقتل الأطفال بدم بارد في الحاضنات المبتسرين المهددين بنقص الأكسجين؟ أين الحضارة التي تمنع دخول المواد الطبية لتتم العمليات الجراحية بدون تخدير؟ أين الحضارة التي تمنع الدواء عن مرضى السرطان في غزة؟ أين الحضارة التي تقصف مستشفى وتطالب بإخلاء المستشفيات الأخرى، مما يعني إزالة أجهزة الإنعاش عن المرضى في غرف الإنعاش والطوارئ؟

وقال رئيس الوزراء: إن ما يحدث في غزة هو حرب إبادة جماعية تنفذها آلة إجرامية ذات عقلية همجية استعمارية تشتهي القتل وتتلذذ بتعذيب الأبرياء والأطفال، وتقصف المساجد والكنائس.

وأضاف: إن شعبنا سيهزم نزعات الاستكبار والجريمة وأحلام التوسع التي تشكل عقيدة وفكر قادة إسرائيل الذين يمارسون سياسات التطهير العرقي والإبادة الجماعية.

وشدد رئيس الوزراء على أن الأولوية الآن هي وقف الحرب والعدوان وإدخال المواد الإغاثية إلى غزة وحماية المدنيين ووقف التهجير القسري وهي مسؤولية دولية.

وأشار إلى أن الحكومة تتابع مع الأشقاء المصريين دخول المواد الإغاثية عبر معبر رفح، وأن الرئيس محمود عباس يجري كافة الاتصالات مع دول وزعماء العالم من أجل وقف العدوان على شعبنا.

ودعا اشتية إلى السماح للصحافة العالمية بالوصول إلى غزة لتوثيق وفضح جرائم الاحتلال التي يرتكبها هناك.


اخبار فلسطين لان

الأولوية الآن هي وقف العدوان وإدخال مواد الإغاثة إلى غزة وحماية المدنيين

اخبار فلسطين عاجل

اخر اخبار فلسطين

اخبار فلسطين لحظة بلحظة

#الأولوية #الآن #هي #وقف #العدوان #وإدخال #مواد #الإغاثة #إلى #غزة #وحماية #المدنيين

المصدر – شؤون فلسطينية | دنيا الوطن