وكالة القدس للأنباء – أبو الغزلان: من أجل مقاومة مستمرة تقضي على مشاريع الاحتلال في القدس

اخبار فلسطين25 أبريل 2021آخر تحديث :

اخبار فلسطين – وطن نيوز

فلسطين اليوم – اخبار فلسطين اليوم

W6nnews.com  ==== وطن === تاريخ النشر – 2021-04-25 13:55:36

وأشار أمين العلاقات في حركة الجهاد الإسلامي في لبنان ، هيثم أبو الغزلان ، إلى أن الانتفاضة الجماهيرية في القدس ليست الأولى في تاريخ مقاومة شعبنا للمشروع الصهيوني. وأن مخططات الاحتلال التي تستهدف القدس تمتد منذ عام 1967 ، وتتمثل هذه المخططات في القضم التدريجي للسيطرة على القدس المحتلة ، وعدم تنازع أحد على السيادة عليها ، من خلال التهويد والاستيطان والعائلات بهدف السيطرة الكاملة. على القدس ، وبالتالي المواجهات التي يخوضها شعبنا في القدس كانت خرقا لمبدأ ما يسمى بـ “السيادة الصهيونية” ، وهذا ما يدركه قادة الاحتلال الذين فشلوا في فرض سيطرتهم على القدس وإنهاء الوجود الفلسطيني. وفيها ، وحين فشلوا في فرض سيطرتهم على القدس وإنهاء الوجود الفلسطيني فيها ، وعندما فشلت قوات العدو في ذلك ، طلبوا المساعدة والتحالف الواضح مع التنظيمات الصهيونية المتطرفة من أجل تحقيق هذه المهمة. المقاومة والمواجهة مع مقدسيين عقّدت الأمر وفرضت أجندة المواجهة من جديد.

وأضاف وزير العلاقات في لبنان ، خلال مقابلتين مع فضائية “الساحات” اليمنية والقمر الصناعي البحريني “بيرل” ، بناء على ما رأيناه ، محاولات صهيونية نشطة ، نحذر منها ، بهدف الالتفاف على هذه المواجهات و إجهاضهم بتقسيم منطقة باب العامود بحيث تصبح ساحتها للفلسطينيين وموقفها للصهاينة وهذا ما يرفضه شعبنا المنتفض.

وأوضح أن الهدف الصهيوني يتم تحديده من خلال العمل على السيطرة على منطقة باب العامود وجعلها محضة للمستوطنين ، لكن ما حدث في المواجهات أثبت أن المقدسيين لديهم رؤية للصراع وضرورة إفشال أهدافهم. العدو الصهيوني.

وأشار أبو الغزلان إلى أن هذه المواجهة تأتي في إطار مواجهة ومقاومة كل مشاريع العدو الصهيوني للسيطرة على المدينة المقدسة وتهويدها. لذلك المقدسيون اليوم هم رأس حربة مواجهة مشاريع الاحتلال ، ولا خيار أمامنا سوى المقاومة لتحرير الأرض والحفاظ على الشعب الفلسطيني مقابل المستوطنين الذين يتجمعون على شعبنا ويعلنون الحرب عليه ، لكن شباب المقدسيين علموهم درسا لن ينسوه خلال المواجهات ، وما مشاهد المقاومة من المقدسيين ، التي بثتها وسائل التواصل الاجتماعي ، ما هي إلا رسالة في هذا السياق.

وخلص أبو الغزلان إلى أن الصراع على الأرض في فلسطين هو بين مشروعين. المشروع الاستعماري الاستيطاني الصهيوني الحالي ، ومشروع عربي وإسلامي وإنساني ، وبهذا المعنى هو صراع من أجل الوجود لا ينتهي إلا بالقضاء على المشروع الصهيوني على أرضنا.

.

اخبار فلسطين لان

وكالة القدس للأنباء – أبو الغزلان: من أجل مقاومة مستمرة تقضي على مشاريع الاحتلال في القدس

اخبار فلسطين عاجل

اخر اخبار فلسطين

اخبار فلسطين لحظة بلحظة

#وكالة #القدس #للأنباء #أبو #الغزلان #من #أجل #مقاومة #مستمرة #تقضي #على #مشاريع #الاحتلال #في #القدس

المصدر – وكالة القدس للأنباء