مركز مناظرات قطر ووزارة الرياضة والشباب ينظمان مناظرة عامة – مركز مناظرات قطر

اخبار قطر18 يناير 2024آخر تحديث :

اخبار قطر اليوم – وطن نيوز

اخر اخبار قطر – اخبار قطر العاجلة

W6nnews.com  ==== وطن === تاريخ النشر – 2023-08-23 11:20:12

دور وسائل التواصل الاجتماعي في نشر الأفكار المتطرفة

الدوحة – مناظرات قطر

الدوحة – مركز مناظرات قطر

نظم مركز مناظرات قطر، بالتعاون مع وزارة الرياضة والشباب، صباح الأربعاء 16 أغسطس 2023، في قاعة لوسيل، مناظرة عامة، بحضور عدد كبير من مديري الإدارات ورؤساء الأقسام بالوزارة. الرياضة والشباب والمركز وبعض المؤسسات الحكومية الأخرى.

وناقش المتناظرون قضية ملحة تهم عالمنا بشكل عام، وهي “دور وسائل التواصل الاجتماعي في نشر الأفكار المتطرفة”، وتعزيز التطرف الفكري، وأبرز دوافعه، وكيفية مواجهته.

كما تطرق الفريقان إلى التركيز على أسباب الأفكار المتطرفة والمضامين الداعمة لها، والعمل على نشر المعلومات الوقائية لهذا الفكر، من خلال إكساب الشباب مهارات مواجهة التطرف الفكري، وغرس مبادئ التركيز على أهمية الفكر الفكري. الحوار، مع التأكيد على أن وسائل التواصل الاجتماعي حقيقة لا يمكن إنكارها، لكن الخطر الأكبر يكمن في عدم التحقق من مصداقية المعلومات وضرورة المراقبة ونشر الوعي عبر المنصات الإلكترونية.

وسبقت المناقشة ورشة عمل تدريبية نظمها مركز أعضاء “سفراء الدعم” على مدى يومين، وتضمنت تنمية مهارات الحوار لدى المشاركين، وبناء القدرات، والقدرة على مناقشة القضايا بشكل عام.

نادية العمادي – أخصائية شؤون الشباب

وفي تصريح للأستاذة نادية العمادي – إدارة وزارة الرياضة والشباب – قالت: إن المناقشة تأتي انطلاقا من خطة الوزارة لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف (2020-2025) وتعزيز الوعي لدى الشباب بمفاهيم التطرف والإرهاب والدور الذي يمكن أن تلعبه وسائل التواصل الاجتماعي في تغيير الأفكار والمعتقدات، وتنشئة شباب قطري واعي ومدرك لمفاهيم التطرف وحذر ويقظ في استخدامه لوسائل التواصل الاجتماعي. وسائل الإعلام والتفاعل معهم.

وتابع العمادي: «بتكرار الحدث نساعد على تحقيق الهدف المنشود من المناظرة».

وفيما يتعلق بأهمية التعاون بين وزارة الرياضة والشباب ومركز مناظرات قطر، قالت السيدة نادية إن الوزارة هي حلقة الوصل بين مركز مناظرات قطر والشباب القطري، والتي تضمن توفير التدريب المناسب من قبل جهة معتمدة، حيث أن الوزارة نظرت في الهيئة المعنية بالشباب القطري، وتناولت مسألة كيفية وصول الشباب إلى المعلومات الصحيحة وبحثت في خلفية الهيئة الإعلامية التي تصدر المعلومات.

وأشار العمادي إلى الحرص على تكثيف التدريب مستقبلا خاصة عند خوض تجربة المناظرة لأول مرة، وأكد أن المناظرة لاقت تفاعلا واسعا بين الجمهور من خلال مداخلاتهم، وطالب الشباب بتكرار هذه الفعالية خلال الأيام المقبلة.
وأتقدم بالشكر الجزيل لمركز مناظرات قطر على التعاون المثمر والجهد المبذول مع المشاركين في المناظرة.

سفراء لدعم المشاركة في مناقشة المعرض

وساد اللقاء الحماس بين الفريقين، إذ ضم فريق الوفاء السيدة منى البدر والسيدة منيرة البورشيدة، فيما ضم فريق المعارضة السيدة يونس مانع والسيدة يوسف المنصوري.

أ.يوسف المنصوري

وفي هذا الصدد قال يوسف المنصوري – سفير لمد –: “هذه أول مناظرة رسمية أشارك فيها بعد الجامعة، والموضوع مهم لأن دور وسائل التواصل الاجتماعي من أهم مرتكزات الدولة”. التكوين الفكري للفرد، فهو رافد مهم لتعزيز الأفكار المتطرفة، خاصة في ظل غياب التبني الفكري والوعي.

وتابع المنصوري: «لقد ساهمت المنصات الإلكترونية في التأثير على أفكار وآراء الشباب، وهذه مشكلة معقدة ومدمرة تحتاج إلى مواجهتها وغرس الوعي لدى أفراد المجتمع من خلال المناظرات وغيرها، وهذا ما أقصده». ترى على أرض الواقع.”

السيد يونس مانع

بدوره، أشاد يونس مانع – سفير “لآدم” بالفعالية، واصفاً إياها بأنها شيقة ومفيدة، بالإضافة إلى أنها فرصة لتطبيق ما تعلمه من برنامج “لآدم” التدريبي.

وقال مانع: “مهما كانت قناعتي واعتقادي، فإنه بحسب معايير النقاش يجب أن نناقش الموضوع ونقدم الأدلة المقنعة سواء كنا معه أو ضده، وبالتالي فهي مهارة مكتسبة للحوار المنظم على أسس علمية. “

وتابع: موضوع اليوم يتطرق إلى واقع الشباب في حياتهم اليومية. إنهم يتعرضون للأفكار المتطرفة عبر وسائل الاتصال المختلفة، ومن واجبنا مناقشة أسس الحماية ومواجهة هذا الفكر التدميري”.

المناظرة فرصة لمناقشة سبل ردع هذه الأفكار وبناء جيل قادر على تصفية المعلومات الصحيحة من المعلومات غير الصحيحة، وهي مهارة أساسية يجب إتقانها كوسيلة وقائية.

مضيفاً: “لا بد من الإشارة إلى أهمية إشراك الشباب عبر الاستبيان أو أي وسيلة أخرى لاختيار المواضيع التي يريدون مناقشتها، فهم الأكثر معرفة بالقضايا التي تمس احتياجاتهم”.

السيدة منيرة بورشيد

من جانبها قالت السيدة منيرة البرشيد: إن المناظرة شيء ممتع للمناقشة وتبادل الآراء حول قضية تمس المجتمع القطري والعالم عندما تعبر المنصات الإلكترونية الحدود لتبث أفكارا تخرج عن القيم الاجتماعية السائدة وتنعكس في الفكر البشري.

وأضاف البورشيد: “نتطلع إلى المزيد. وبعد التدريب مع برنامج سفراء الدعم، نأمل أن نكرر التجربة لنتمكن من إتقان أساليب المناقشة المنطقية المنظمة.

جدير بالذكر أن المركز يواصل فتح المجال للانضمام للدفعة القادمة من سفراء “لأدم”، حيث سيبدأ التدريب في نوفمبر المقبل بهدف تأهيل الشباب القطري من مختلف الفئات العمرية وتطوير مهاراتهم الشخصية كسفراء “لأدم”. في الاجتماعات الدولية.

اخبار قطر الان

مركز مناظرات قطر ووزارة الرياضة والشباب ينظمان مناظرة عامة – مركز مناظرات قطر

اخبار قطر عاجل

اخبار قطر تويتر

اخبار اليوم قطر

#مركز #مناظرات #قطر #ووزارة #الرياضة #والشباب #ينظمان #مناظرة #عامة #مركز #مناظرات #قطر

المصدر – أخبار – مركز مناظرات قطر