وفي تجاهل لشكاوى تايوان، تم رصد المزيد من البالونات الصينية فوق المضيق

وطن نيوز8 يناير 2024آخر تحديث :

وطن نيوز

تايبه – قالت وزارة الدفاع التايوانية إنها رصدت ثلاثة بالونات صينية أخرى تحلق فوق مضيق تايوان اليوم الأحد، عبر أحدها الجزيرة، في أحدث حلقة ضمن سلسلة من هذه البالونات التي تقول الوزارة إنها رصدتها خلال الشهر الماضي.

واتهمت الوزارة، السبت، في بيان شديد اللهجة، الصين بتهديد سلامة الطيران وشن حرب نفسية على سكان الجزيرة بالبالونات، قبل أيام من الانتخابات التايوانية الرئيسية.

ولم ترد وزارة الدفاع الصينية، التي رفضت الشهر الماضي التعليق على البالونات، على الفور على طلب للتعليق.

وأصبح احتمال استخدام الصين للبالونات للتجسس قضية عالمية في فبراير الماضي عندما أسقطت الولايات المتحدة ما قالت إنه بالون مراقبة صيني. وقالت الصين إن البالون كان مركبة مدنية انحرفت عن طريق الخطأ.

وتقف تايوان في حالة تأهب قصوى تحسبا للنشاط العسكري والسياسي الصيني قبل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة يوم السبت. وتقول إن الصين تمارس ضغوطا عسكرية واقتصادية في محاولة للتدخل في الانتخابات.

وتعتبر الصين الجزيرة جزءا من أراضيها وهو ما ترفضه حكومة تايوان.

منذ الشهر الماضي، أبلغت وزارة الدفاع التايوانية عن عدة حوادث لبالونات صينية تحلق فوق مضيق تايوان. وقالت خلال الأسبوع الماضي إن بعض البالونات حلقت فوق جزيرة تايوان بالقرب من القواعد الجوية الرئيسية.

وفي الحادث الأخير، الذي كشفت عنه الوزارة يوم الاثنين في تقريرها اليومي عن الأنشطة العسكرية الصينية خلال الـ 24 ساعة الماضية، قالت إن ثلاثة بالونات حلقت فوق الخط الأوسط الحساس للمضيق يوم الأحد.

ومع ذلك، عبرت جزيرة تايوان واحدة فقط، عند الطرف الجنوبي لها، وفقًا للخريطة التي قدمتها الوزارة.

وأضافت أن البالونات اتجهت شرقا قبل أن تختفي.

كان الخط المتوسط ​​لمضيق تايوان في السابق بمثابة حاجز غير رسمي بين تايوان والصين، لكن الطائرات المقاتلة والطائرات بدون طيار والبالونات الصينية تحلق فوقه بانتظام.

وأكد مكتب شؤون تايوان الصيني الأسبوع الماضي أن الخط الأوسط للمضيق “غير موجود” وأن الحزب الديمقراطي التقدمي الحاكم في تايوان “يضخم التهديد من البر الرئيسي مع اقتراب الانتخابات” ويحرض على المواجهة. رويترز

[ad_2]